أخطاء شائعة يرتكبها الآباء في التعامل مع الطفل

أخطاء شائعة يرتكبها الآباء في التعامل مع الطفل

  • عدم مكافأة الطفل على سلوك جيد :

مثال: أحمد طالب في الابتدائي استلم شهادته من المدرسة وكانت درجاته جيدة، عاد من المدرسة ووجد والده يقرأ الصحف وقال له: ( انظر يا أبي! لقد نجحت ولاشك أنك ستفرح مني ) وبدلاً من أن الوالد قراءته ويكافئ الطفل بكلمات الاستحسان والتشجيع قال له: ( أنا الآن مشغول اذهب إلى أمك واسألها هل أنهت تحضير الأكل ثم بعد ذلك سأرى شهادتك ).

  • معاقبة الطفل عقاباً عارضاً على سلوك جيد :

مثال: زينب رغبت في أن تفاجئ أمها بشيء يسعدها فقامت إلى المطبخ وغسلت الصحون وذهبت إلى أمها تقول:

( أنا عملت لك مفاجأة يا أمي فقد غسلت الصحون ) فردت الأم ( أنت الآن كبرت ويجب عليك القيام بمثل هذه الأعمال لكن لماذا لم تغسلي الصحون الموجودة في الفرن هل نسيت؟ )

تحليل: زينب كانت تتوقع من أمها أن تكافئها ولو بكلمات الاستحسان والتشجيع لكن جواب الأم كان عقوبة وليس مكافأة لأن الأم:

أولاً: لم تعترف بالمبادرة الجميلة التي قامت بها البنت.

ثانياً: وجهت لها اللوم بصورة غير مباشرة على تقصيرها في ترك صحون الفرن دون غسيل.

  • مكافأة السلوك السيئ بصورة عارضة غير مقصودة :

مصطفى عاد إلى المنزل وقت الغداء وأخبر والدته أنه يريد النزول في الحال للعب الكرة مع أصدقائه قبل أن يتناول غداءه، فطلبت منه الوالدة أن يتناول الطعام ثم يأخذ قسطاً من الراحة ويذهب بعد ذلك لأصدقائه، فأصر مصطفى على رأيه وبكى وهددها بالامتناع عن الطعام إذا رفضت ذهابه في الحال فما كان من والدته إلا أن رضخت قائلة له: ) لك ما تريد يا بني الحبيب ولكن لا تبك ولا ترفض الطعام، واذهب مع أصدقائك وعند عودتك تتغدى ).

  • عدم معاقبة السلوك السيئ :

بينما كان الأب والأم جالسين اندفع الابن الأكبر هيثم يصفع أخاه بعد شجار عنيف أثناء لعبهم ونشبت المعركة بين الطفلين فطلبت الأم من الأب أن يؤدب هيثم على هذه العدوانية لكن الأب رد قائلاً: ( الأولاد يظلون أولاداً يتعاركون لفترة ثم يعودون أحباء ).

تحليل: هذا الرد من الأب يشجع الابن الأكبر على تكرار اعتدائه على أخيه، ويجعل الأخ الأصغر يحس بالظلم وعدم المساواة.

د. مصطفى أبو سعد، مجلة عالم الإبداع، العدد 90

تعليق واحد

  1. مورلاس بيرامال

    إعطاء وقت لسماع طفلك جدا مهم لأننا بهذا تصرف نستطيع ان نغير سلبياتهم الى ايجابيات ،واستحسان الطفل عند فعل سلوك جيدا نخلق ابداع واخلاق عالية داخل كل طفل ،وتعليمهم احترام الكبير لاخيه الصغير واحترام الصغير لاخيه الكبير يقوى صلة المحبة والاخوةواستاذان الأخ الأصغر لأخذ حاجياته والعكس صحيح يؤذى الى حاران بَعضُنَا البعض وتطبيق معالم ديننا وبهذا نستطيع إصلاح مجتمعنا الإسلامى باصلاح اولادنا.ربما سهل ان تنجب ليس عند الكل ولكن من الصعب ان ننجح فى إعطاء تربية صالحة.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *